الرئيسية - ثقافة - ابن أحمد الفيشاوي.. هند الحناوي تكشف تفاصيل أزمة نسب جديدة

ابن أحمد الفيشاوي.. هند الحناوي تكشف تفاصيل أزمة نسب جديدة

هند الحناوي تكشف تفاصيل قضية النسب الجديدة لأحمد الفيشاوي
الساعة 02:12 مساءً (صيرة بوست - متابعات)

في لقاء خاص وحصري مع برنامج منصات على شاشة "سكاي نيوز عربية"، تحدثت هند الحناوي، وهي طليقة الفنان أحمد الفيشاوي، عن آخر أزمات الممثل المصري الذي يواجه قضية نسب جديدة من زوجة لجأت إلى الحناوي لمساعدتها.

وفي عام 2005، كانت هند الحناوي بطلة قضية أثارت الرأي العام المصري بشأن إثبات نسب طفلة كانت تبلغ أربعة أشهر، وقالت إنها ثمرة زواج سري قصير بينها وبين الممثل الشاب. غير أن الفيشاوي كان يصمم على نفي العلاقة، ثم اعترف بابنته في نهاية المطاف.



ويبدو أن الفيشاوي يواجه قضية مشابهة جديدة الآن، إذا قالت الحناوي إنه منذ 9 سنوات، تعرفت ابنتها (لينا)، خلال زيارة لأبيها، على سيدة اتضح فيما بعد أنها زوجته.

وأضافت "هذه السيدة رحلت وهي حامل، وأنا تواصلت معها لكي يتعرف ابنها بابنتي، وبالفعل زراتني العام الماضي، والتقطت ليا صورا مع أخيها، لكن أمه رفضت عرض أي صور لابنها مع ابنتي" علنا في مواقع التواصل الاجتماعي.

وتابعت الحناوي "منذ أسبوعين، تواصلت معي السيدة وقالت إنها موافقة على عرض الصور".

وأوضحت أن الطفل يبلغ من العمر ثمانية أعوام، قائلة: "هو أخ لينا ونحن معترفون به".

وأشارت الحناوي إلى أنها ساعدت السيدة في التعرف على محاميها لاتخاذ الإجراءات القانونية.

وفيما يتعلق بقضية النفقة التي رفعتها الحناوي ضد الفيشاوي، قالت: "هذه القضية بدأت منذ 2017 حينما سافرت انجلترا، ولم أسترد فواتير مصروفات دراسة لينا حتى الآن".

وأشارت هند الحناوي، التي أنهت دراسة الدكتوراة في جامعة كينت الإنجليزية، إلى أنها بصدد إعداد كتاب تنشر فيها مذكراتها التي قالت إنها "تعكس حكاية مجتمع يدفن رأسه في التراب".