الرئيسية - أخبار - بعد حرمان عمال النظافة من رواتبهم.. نشطاء تعز يتوعدون معين عبدالملك بثورة شعبية ويطلقون شعارات تتهمة بالفساد

بعد حرمان عمال النظافة من رواتبهم.. نشطاء تعز يتوعدون معين عبدالملك بثورة شعبية ويطلقون شعارات تتهمة بالفساد

الساعة 04:45 مساءً (خاص/ تعز)

شهدت مدينة تعز، وسط اليمن، أمس الخميس، مسيرة حاشدة لمطالبة الحكومة بدفع رواتب عمال النظافة المتأخرة لثلاثة شهور.

 



وشارك مواطنون من أبناء محافظة تعز في المسيرة للتضامن عمال النظافة، متهمين الحكومة برئاسة معين عبدالملك بمضاعفة معاناة العمال، وحملوها ما قد ينجم من كوارث بيئية وصحية عن تراكم المخلفات في شوارع المدينة.

 

وقال الصحفي والناشط المدني محمد مهيوب إن "المسيرة الحاشدة لشباب تعز وحضور مواطنين من مختلف الهيئات والمؤسسات العامة تضامنا مع عمال النظافة ومطالبة للدولة بصرف رواتبهم ومستحقاتهم المتوقفة والمتأخرة". 

 

ووصف المتظاهرون معين عبدالملك وحكومته بالفاسدين، مهددين بثورة شعبية ضدها، كما رددوا عبارات تطالب بصرف مستحقات عمال النظافة ابرزها: عامل للنظافة انسان، الراتب حق يا حكومة الفساد، اطلقوا رواتب عمال النظافة، كلنا عمال النظافة، وغيرها.

 

وطالب الناشط مختار المريري بثورة شعبية مساندة لعامل النظافة ضد الحكومة، لافتاً إلى أن الإيرادات تذهب إلى مقالب الحكومة ذات المواكب. 

 

وقال "تبقى القمامة في الشوارع فيروسات وامراض مجانية وصور سيئة يكافأ بها المواطن الذي يسكت عند كل اهمال وعند كل لصوصية واستهتار ويبقى الجوع والحرمان للعمال الغلابة من المهمشين الذين حرموا من المصروف اليومي من إيرادات الصندوق ومن مرتباتاهم".