الرئيسية - ثقافة - شجاعة "بنات كوباني".. وثائقي عالمي برعاية كلينتون

شجاعة "بنات كوباني".. وثائقي عالمي برعاية كلينتون

الساعة 03:25 صباحاً (صيرة بوست _ متابعات)

لعبت كتيبة من المقاتلات الكرديات دورا بالغ الأهمية في عملية تحرير كوباني من سيطرة تنظيم داعش الإرهابي بسوريا.

وكان لكتيبة من المقاتلات الكرديات دورا بارزا في عملية تحرير مدينة عين العرب "كوباني" السورية من سيطرة تنظيم داعش الإرهابي، لتشكل علامة تحول في الحرب ضد التنظيم الإرهابي.



ويروى كتاب "بنات كوباني"، الذي يجسد الدور الملحمي الذي لعبته هذه الكتيبة، التي خاضت قتال شوارع ضد التنظيم، لتحرير مدينة كوباني "عين العرب" شمالي سوريا في العام 2017 بعد أن بقيت في قبضة تنظيم داعش الإرهابي لأكثر من ثلاثة أعوام، وفقا لموقع "أيرفورس تايمز".

ويتوقع أن يلقى الكتاب الذي سيصدر في 16 فبراير/ شباط المقبل، إقبالا واسعا خاصة وأنه سيتحول إلى مسلسل تلفزيوني عالمي.

وشكلت مئات الساعات من المقابلات مع هؤلاء المقاتلات على الخطوط الأمامية، وكذلك الأفراد الذين لديهم معرفة وثيقة بمآثرهم، الأساس للكتاب الذي من تأليف الكاتبة جايل تزيماش ليمون تحت عنوان "بنات كوباني: قصة تمرد وشجاعة وعدالة".

وأشار التقرير إلى أن شركة "هيدن لايت" للإنتاج السينمائي والتلفزيون اشترت حقوق تحويل ذلك الكتاب إلى مسلسل تليفزيوني.

وقامت وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون وابنتها تشيلسي كلينتون وسام برانسون، بتأسيس شركة هيدن لايت في ديسمبر 2020 وتوصف بأنه "استوديو عالمي لإنتاج أفلام وثائقية متميزة، تهتم بتقديم نماذج عن كفاح النساء ومعاناتهن في العديد من مناطق العالم.

وقالت هيلاري كلينتون، إن:"رواية" بنات كوباني "قصة غير عادية لنساء شجاعات يناضلن من أجل العدالة والمساواة"، مشيرةً إلى أنه:" أنشأنا شركة هيدن لايت لذكر مآثر الأبطال الذين غالبًا ما يتم تجاهل الدور الذي قاموا به."

وأضافت:"لا يمكننا إلا ان نكون متحمسين للغاية لتقديم هذه الرواية الملهمة إلى جميع المشاهدين في العالم".

وتعليقا على ذلك قالت مؤلفة الكتاب، إنه: "لم يقاتل أحد أكثر من وزيرة الخارجية كلينتون لجعل أصوات النساء مسموعة حول العالم ولتسليط الضوء على حياة النساء اللواتي يكافحن كل يوم لتأمين مستقبلهن".