الرئيسية - أخبار - معين عبدالملك يدفع بصحفيين في العودة إلى مناطق سيطرة الحوثيين

معين عبدالملك يدفع بصحفيين في العودة إلى مناطق سيطرة الحوثيين

معين عبدالملك
الساعة 09:06 صباحاً (صيرة بوست _ خاص)

في خطوة وصفت بالإجرامية، أقدم معين عبدالملك على إيقاف مرتبات 20 صحفياً من العاملين بالمواقع التابعة لرئاسة الوزراء من أجل الاستحواذ على مخصصاتهم.

وبعد مطالبة الصحفيين بمرتباتهم الموقفة منذ ثلاثة أشهر وجه عبدالملك زبانيته الذين يترأسهم راجح بادي الناطق الرسمي باسم الحكومة، إلى إيقاف المواقع الإلكترونية معاقبةً للكادر العامل فيها وتمهيداً لإقصائهم وإحلال بدائل عنهم من حزب الإصلاح المسيطر على قرار حكومة الشرعية، والذين لا تعدو معرفة بعضهم بالعمل الصحفي سوى بالقشور. 



وكانت مصادر في الرياض قد سربت وثيقة بالمبالغ الباهظة التي يتسلمها راجح بادي (مدير تحرير صحيفة الصحوة سابقاً) من السعودية باسم الكادر الصحفي العامل بمواقع رئاسة الوزراء.

وتفاجئ الصحفيون العاملون في المواقع والذين لا يتجاوز عددهم العشرين فرداً، بأن «بادي» و«معين عبدالملك» يسطون على مستحقاتهم ويصرفون لهم الفتات. 

إلى ذلك كشفت مصادر خاصة عن توظيف حزب الإصلاح لأكثر من 80 إخوانياً ممن لا يعرفون أبجدية الصحافة للإشراف على 20 صحفي تتجاوز أعمارهم المهنية أعمار أطفال الإصلاح بكثير.

ودعا الصحفيون العاملون برئاسة الوزراء في دعوة وجهوها لرئيس الجمهورية، سرعة إنقاذهم من الغول معين عبدالملك وتابعه راجح بادي، وإلزامهم بصرف مستحقاتهم على وجه السرعة كونهم يعيشون نازحين في عدن وتعز وعليهم مسؤوليات كبرى تجاه أسرهم.

محذرين من الخطوة التي اتخذتها عصابة الإصلاح المحيطة بمعين عبدالملك من إيقاف المواقع والدفع بالصحفيين النازحين للعودة إلى مناطق الحوثيين التي ينتظرهم فيها صنوف العذاب والتنكيل. 

ومؤكدين أنهم سيواصلون التصعيد حتى يتم صرف ر اتبهم والالتزام بصرفها كل شهر وإعادة تشغيل المواقع التي ضيعوا في سبيل النهوض بها سنوات عديدة من أعمارهم.