الرئيسية - أخبار - صحفي يكشف عن ممارسات ابتزاز فتاة من محلات بيع الهواتف حتي دفعها الى الانتحار.. وثيقة

صحفي يكشف عن ممارسات ابتزاز فتاة من محلات بيع الهواتف حتي دفعها الى الانتحار.. وثيقة

ابتزاز فتاة
الساعة 10:10 مساءً (صيرة بوست)

قال الصحفي اليمني " جمال الغراب " ان لديه معلومات حصرية تؤكد تعرض عدد من النساء في اليمن للابتزاز من قبل محلات بيع الهواتف المحمولة.

ونشر " جمال الغراب " عدة وثائق تثبت تعرض سيدة يمنية من محافظة إب للابتزاز حتى وصل بها الأمر للإنتحار .



وجاء في تصريحات الصحفي جمال الغراب " على صفحته الرسمية بالفيسبوك عدة دلائل تثبت تورط محلات السباعي بتعرض سيدة إب للابتزاز ، وننشر لكم في " عدن الغد " التصريحات كما تم نشرها . من صفحة الصحفي " جمال الغراب " :

اعداد كبيرة من النساء تم الإيقاع بهن من قبل عصابة منتشرة في أكثر من محافظة، ومن ثم تعرضن للاستغلال والابتزاز

إحداهن من محافظة إب، وقعت فريسة لذئب بشرى، وحينما تم ملاحقته إلى صنعاء من قبل الأمن اتضح انه كان ينام في محل السباعي حسب المعلومات.

سارفق لكم صور حصرية من المجوهرات ، وهي محرزة بمحاضر تحقيق في نيابة إب،هذه المجوهرات قدمتها هذه الشابة المسكينة للمجرم لعله يكف عن مواصلة ايذاءها و يسترها ، لكنه واصل ابتزازها وكل يوم يطلب منها مبلغ مالي بحسب الكشف المرفق من الكريمي حيث يوضح جزء من المبالغ المحوله باسمه.

البنت وبعد ان منحته كل مجوهراتها، ووصلت إلى مرحلة الإفلاس وليس بمقدورها إرسال مبالغ مالية أخرى، وحينما وجدت ان المجرم يصر على مطالبتها بأموال ومجوهرات أخرى قررت الإنتحار، فتم أسعافها إلى أحد المشافي وهناك تكلمت بكل التفاصيل وكشفت المستور.

المجرم الان يقبع في السجن الاحتياطي في إب ولديه وساطة كبيرة من صنعاء والمحامي من مكتب عبد العزيز السماوي ينزل من صنعاء إلى اب في كل جلسة بمبلغ مالي كبير للدفاع عن المجرم.

أيضا وبحسب المصادر فإن هذا المجرم يخزن باليوم الواحد بمبلغ ٣٠ الف ريال، فمن أين له هذا؟!

هذه المرأة وغيرها بحاجة إلى مناصرة فلا تخذولهن.

الصور حصرية

بحوزتي الكثير من الوثائق والصور تثبت هذه الواقعة وغيرها من الأعمال المشينة الذي يمارسها عدد من الذئاب البشرية بحق النساء لهذا. #التحقيق_والعدالة_مطلبنا. #الشاب_عبدالله_الاغبري