الرئيسية - أخبار - غريفيت يكشف لمجلس الامن الدولي مخاطر سقوط مأرب بيد مليشيات الحوثيين

غريفيت يكشف لمجلس الامن الدولي مخاطر سقوط مأرب بيد مليشيات الحوثيين

غريفيت
الساعة 06:14 مساءً (صيرة بوست)

قال المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، إن سقوط محافظة مأرب سيقوض آمال انعقاد عملية سياسية شاملة للدخول في مرحلة انتقالية تقوم على الشراكة والتعددية.

وأضاف غريفيث، في إحاطته لمجلس الأمن، اليوم الثلاثاء، أن الوضع في مأرب يدعو للقلق، "ولاينبغي التقليل من شأن الأهمية السياسية لمأرب،إذ سيكون لتحول المسار العسكري فيها تداعيات كبيرة على ديناميات النزاع.



واعتبر أن الخيارات مازالت متاحة أمام أطراف النزاع في اليمن؛ رغم من سوء الوضع، فبمقدورهم اختيار الاستمرار بالمسار الحالي لتصعيد العنف وزيادة وطأة المعاناة الإنسانية، وبمقدورهم بدلاً من ذلك اختيار التنازلات الضرورية لإحياء العملية السياسية والسماح بتسوية سياسية.

وذكّر المبعوث الأممي بتحذيره السابق أن اليمن على مفترق طرق وقد ينزلق بعيداً عن طريق السلام، مضيفاً: "وللأسف، يبدو أنّ هذا هو ما يحدث الآن"، وقال: "إن مناشدتي للأطراف بسيطة، اختاروا السلام، أنهوا هذا النزاع، اعملوا معنا بشكل عاجل على الإعلان المشترك".

وكشف عن لقاء مرتقب الأسبوع المقبل في سويسرا، بين الأطراف اليمنية لمتابعة النقاش حول تنفيذ تبادل المحتجزين، مبدياً أمله أن يؤدي اللقاء لإطلاق سراح المعتقلين بشكل عاجل خاصة في ظل تهديد وباء كورونا في أماكن الاحتجاز.

وتحدث غريفيث عن "مسودة محدثة للإعلان المشترك" قال إنه أرسلها للطرفين وهي تعكس وتوازن تعليقاتهم وتشمل مدخلات من المجتمع المدني والنساء وغيرهم من الأصوات المنادية بالسلام، مشيراً إلى أن للمجتمع المدني دوراً محورياً في الاستمرار بالضغط للوصول لحل لسمي.

وأبدى قلقه من إعلان الحوثيين إغلاق مطار صنعاء أمام الرحلات الإنسانية، منوّهاً إلى أن "تدفق الواردات التجارية الأساسية بما فيها الغذاء والوقود والمستلزمات الطبية وتوزيعها في جميع أنحاء اليمن على السكان المدنيين هو أولوية شديدة الأهمية".